مستورة تأخذ مهند دياب إلى كان

سينما

الأحد 28 مايو | علامات : , , , ,

شارك المخرج المصري مهند دياب بفيلمه القصير مستورة، ضمن واحدة من فعاليات مهرجان كان السينمائي الدولي، الذي سيسدل عنه الستار اليوم، حيث حضر إلى جانب مجموعة أخرى من المخرجين، القادمين من مختلف أنحاء العالم، ليقدم عمله السينمائي هذا، والذي تم إنتاجه من طرف وزارة التضامن الإجتماعي، بالنظر إلى أهمية الموضوع المتطرق إليه، داخل الفيلم.

ويتحدث فيلم مستورة عن شخصيتين رئيسيتين، هما: مستورة وميرفت، والتين تجمعهما ظروفهما الإجتماعية القاسية، شأنهما في ذلك شأن العديد من الفئات الفقيرة والهشة، حيث تظهر مستورة في العمل، كواحدة من المستفيدات من دعم برنامج كرامة، الخاص بكبار السن، من ذوي الإعاقة، والغير القادرين على توفير دخل ثابت يقيهم شر الحاجة، في حين تستفيد ميرفت من دعم برنامج تكافل، للأسر الفقيرة. وهو عمل سينمائي يهدف، من خلال موضوعه، إلى إلقاء الضوء على المجهودات الكبيرة، التي يبذلها المجتمع المدني، وبعض المؤسسات الحكومية، في النهوض بالمستوى المعيشي لفئات عريضة من المجتمع، لازالت تعاني من صعوبة إيجاد موارد للرزق.

وقد سبق للمخرج  مهند دياب أن مثل مصر في مهرجان كان، وفي نفس فعالية ركن الفيلم القصير، بعمل يحمل عنوان حياة طاهرة، نال من خلاله فرصة المشاركة بالمختبر الدولي kinoctambule، بعد دعوة أحد المسؤولين الفرنسيين، والذي أعجب بفكر دياب السينمائي، مما نتج عنه تصوير وإخراج فيلم آه، وهو العمل الذي حصل بموجبه المخرج المصري الشاب على العديد من الجوائز، من بينها: جائزة أفضل مخرج، فى مهرجان نيودلهي السينمائي الدولي، بالهند، وجائزة الكلاكيت الذهبى، بمهرجان بيروت للسينما والتليفزيون، بلبنان.

تعليقات (0)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.