مجدي أحمد علي في عمل درامي جديد

دراما

يبدأ المخرج المصري مجدي أحمد علي، هذه الأيام، المراحل الأولى لعمل درامي جديد، لم يستقر له على عنوان بعد، يدخل به سباق التنافس الدرامي، حيث أكد، في تصريحات له، على أنه شرع فعليا بالتحضير للخطوط العريضة، ولم يتبقى سوى ترشيح باقي طاقم العمل، وهو الأمر الذي سيتم قريبا. إذ ما زالت التوقعات تختلف، حول الأسماء الفنية التي ستشارك في بطولة المسلسل.

هذا وقد شارك المخرج مجدي أحمد علي، خلال موسم رمضان الماضي، بمسلسل يحمل عنوان، وضع أمني، قاد البطولة فيه، إلى جانب الفنان عمرو سعد، كل من: ريهام حجاج، صلاح عبد الله، نهال عنبر، أحمد عبد الله محمود، محمد متولي، حمدي الوزير، وآخرون..وهو عمل من تأليف مصطفى حمدي، وتدور أحداثه حول شخصية حسن، الموظف بهيئة الآثار، الذي يكتشف، بحكم عمله، تورط مجموعة من الأشخاص في عملية تهريب وتزييف كبيرة، تستهدف المخطوطات الأثرية، التي تعود إلى آلاف السنين، حيث ينخرط في العملية مافيا مختصة في تجارة الآثار. وسيجد حسن نفسه شاهدا على هذه الواقعة، ما سيقلب حياته رأسا على عقب.

وكان المخرج مجدي أحمد علي، قد قام بجولة كبيرة، بالعديد من المهرجانات، من خلال آخر أفلامه مولانا، المقتبس عن رواية للكاتب الصحفي إبراهيم عيسى، والذي حصد مجموعة من الجوائز، وتلقى مجموعة من الإنتقادات، أيضا، نظرا لحساسية موضوعه، حيث يحكي الفيلم يوميات الشيخ حاتم الشناوي، أحد رجال الدين البارزين، الذي يستغل نفوذه الكبير، داخل وسائل الإعلام، وعلاقاته الشخصية بمجموعة من رجال السياسة، للتأثير على جمهوره من المشاهدين والمريدين، ما يضرب مصداقيته في الصميم، ويمس حياته الشخصية كذلك. وقد تعاون مجدي، في هذا الفيلم أيضا، مع الفنان عمرو سعد، بالإضافة إلى أسماء فنية أخرى، وكان بمثابة عودة قوية إلى الساحة السينمائية، بعد آخر أعماله، عصافير الجنة.

وكان المخرج مجدي أحمد علي قد عبر، مؤخرا، عن سعادته الكبيرة، إثر إختيار رابطة هوليوود للصحافة الأجنبية، فيلمه مولانا، لعرضه بالقاعات السينمائية بلوس أنجلوس، وذلك خلال شهر شتنبر القادم، وهي الرابطة التي تعنى بتنظيم إحدى أهم المناسبات الفنية، ويتعلق الأمر بحفل جائزة الجولدن جلوب الشهيرة، ما يعد خطوة إيجابية، في الطريق إلى التعريف بإنتاجاتنا السينمائية العربية، وخلق أسواق جديدة تستقطب أفلامنا.

 

 

تعليقات (0)

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.